معاذ بوشارب يتسلم مقاليد الحزب الحاكم

أوراس: حمزة عقون

يعقد حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم اجتماعا اليوم الأحد، على الواحدة زوالا لتنصيب الهيئة المسيرة للحزب التي سيرأسها رئيس البرلمان معاذ بوشارب.

يأتي هذا بعد حالة من الغموض والشك والشائعات التي تحدثت عن استبعاد بوشارب من تسلم مقاليد الحزب ولو بصفة مؤقتة لافتقاده العضوية في اللجنة المركزية، موازاة مع نفي الأمين العام جمال ولد عباس استقالته مفضلا الحديث عن فترة نقاهة بعد وعكة صحية عكس ما نشرته وكالة الأنباء الحكومية عن استقالته لدواع صحية.

وبالنظر إلى ملابسات التطورات التي يشهدها بيت الأفلان، فالمشهد لا يخلو من تعقيدات قانونية ونقاط ظل سياسية، وتساؤلات عن قانونية الإجراء ومدى تطابقه مع النظام الداخلي للحزب؟  فهل سيستمر تسيير الحزب جماعيا خلال 45 يوم فقط وهي المدة المعلن عنها من المكتب السياسي، أم أن ولد عباس لن يعود مجددا لمقر الأحرار الستة؟ وما هي الأجال القانونية لإقرار حالة الشغور في الأمانة العامة؟ ولماذا لم يتم تعيين  أحمد بومهدي لإدارة الحزب باعتباره الأكبر سنا؟