عياش محجوبي في ذمة الله

توفي الشاب عياش محجوبي، الذي علق داخل  بئر بالمسيلة لمنذ 6 أيام  حسبما أعلنته الحماية المدنية.

ولا تزال جثة الضحية عالقة على بعد متر إلى مترين، وذلك عقب حفر حوالي 28 مترا طوال الأيام الفارطة، في محاولة فاشلة لإنقاذ حياته.

جدير بالذكر أن عياش كان على قيد الحياة في اليومين الأولين، ومن المرجح أنه لفظ أنفاسه الأخيرة في اليوم الثالث، حيث انقطعت أخباره بشكل كلي، وذلك بعدما كان يتجاوب مع أعوان الحماية المدنية ويصرخ طالبا النجدة.