طعنات خنجر تودي بحياة الراقي “بلحمر”

اهتزت فجر اليوم مدينة غليزان على وقع جريمة قتل شنعاء، راح ضحيتها الراقي المعروف أبو مسلم بلحمر.
وحسب وسائل إعلام وصفت مصادرها بالخاصة فقد اقتحم مجهولون المنزل العائلي لبلحمر في حدود الثانية صباحا.

وقاموا بمباغتته بطعنات مختلفة على مستوى انحاء الجسم. ورغم محاولة انقاذ بلحمر الذي تم نقله لمصلحة الاستعجالات بمستشفى محمد بوضياف غير أن الاجل كان الأسبق.

الضحية يبلغ 52سنة وتوفي في حدود الساعة الثالثة صباحا بمستشفى محمد بوضياف. وقد فتحت مصالح الأمن تحقيقا لمعرفة ملابسات ما حدث وتحديد هويات الجناة.